recent
أخبار ساخنة

قصةمخيفه ومقلقه جدا: وجود طرد كبير امام بيته وكانت اكبر صدمه في حياته




القصه هذي من افضل القصص قصه مخيفه او بلاصح قصه تعيشك في توتر وصدمه اكثر من انها تعيشك برعب
قصه واقعيه مثيره ومقلقه جدا قصة خريبه جدا لاول مره رح تسمعها بحياتك


قصة وجود طرد كبير امام بيته وكانت اكبر صدمه في حياته

يقول ان كان عايش حياه عاديه بشكل عادي الشي الوحيد اللي كان يضيق عليه عيشته جاره جاره هذا كان واحد من الاشخاص يريدون يصيرون يوتيوبر يوتيوبر كل يومين او ثلاثه كان يحاول يسوي وحده من مقالب الغبيه اللي يحاول يشهر نفسه فيها كل تحدي يكون مزعج اكثر من الثاني وفي يوم من الايام راح هذا الجار ودق بيت صاحبنا يعني صاحب القصه ببيت صاحب لمت فتح  الباب قال للجار انه راح يسافر لعده اسابيع كان يريده يحتفظ بالبريد اللي بيوصل على بيته فكان صاحبنا فرحا لان ماراح يكون قلق من جاره او يسمع ضجيج لفتره فعلطول وافق صاحبنا انه رح ياخذ اي بريد يوصل لببت الجاره بعد ماسافر الجاره صار صاحبنا ياخذ كل يوم بريد جاره ويحتفظ فيه ومعضم الرسائل كانت عباره عن فواتير ورسائل اعلانيه مزعجه

اهم الحداث واكثر صدمه لاقاها صاحب القصه


لاكن بمساء يوم من الايام وصل صاحبنا البيت بعد شغل طويل ولاحظ طرد كبير  قدام بيت جاره كان الطرد عباره عن كرتون كبيير مكتوب عليه بخط احمر وعريض مرجع الى المرسل يعني هذا الطرد الجار هو يالي ارسله وتم ارجاعه ولان صاحبنا رياضي لاكن جدا استصعب حمل الطرد كان الكرتون ثقيل لدرجه مو طبيعيه فطر يسحيه ع الارض لحد بيته حتى السحب كان صعب عليه فستوعب صاحبنا انه مستحيل يتحمل الكرتون ويطلعه على درج بيته فقرر يحطه بلكراج البيت لان كان الكراج اسهل له وان ماكان يستعمله او يحط سيارته داخل الكراج لان كان هناك عطل في باب الكراج ويطلع صوت صرير مزعج وما يفتح بسهوله فاكتن يعاني. من فتح باب الكراج بيد وحده وليد الثاني كان ماسك الكرتون فضل يفتح الكراج لين اخيرا فتح باب الكراج ولاكن بذيك اللحظه طاح عليه الطرد وضرب بقوه على الارض واول ماضرب الطرد سمع صوت خفيف لشي ينكسر داخله لما سمع الصوت صار صاحبنا خايف ليكون كسر شي ثمين داخل الطرد وقرر الجار انه مارح يخبر جاره بلموضوع ورح يحط الطرد وعلى اساس انكسر الطرد بسبب خدمة توصيل الطرد المهم صاحبنا حط الطرد باحد زوايا الكراج ونسا موضوعه تماما ومرت الايام لاكنه صار يشم ريحه معفنه بارجا البيت في البدايه قال يمكن في حد قتل حيوان في مكان اقريب من البيت وتسرب الريحه للبيت لاكن كل مامرت فتره ضارت تزيد الريحه وتقو اكثر واكثر فقرر ان رح يدور في البيت ويشوف من وين مصدر الريحه فا شاف بلبيت وتتبع الريحه لين ماوصل للكراج اول مافتح باب الكراج الريحه ضربته بقووه من شدت الريحه يالي جايه من الكراج فعلطول غطا بايده علشان مايشم الريحه وعرف ان الريحه هذي جايه الكرتون اول شي فكر فيه ان الطرد هذا فيه لحم.فكان يحسب انه لحم معفن لانه انترك بدون تبريد طول هل فتره بس كم كانت كميت اللحم بطرد هذا ليش كان ثقيل لهذي الدرجه المهم حاول صاحبنا يفك الكرتون وجاب معاه مقص واكياس زباله علشان يرمي يالي داخل الكرتون لو كان لحم. اول شي بدا يفك الشريط يالي على الكرتون واول مافتح الكرتون ماتوقع الريحه بتكون اسواء من هذي اول مافتح الكرتون انصدم من قوة الريحه وانواع الريحات الكريها بداخل الكرتون بحسب كلامه مهما وصف وعبر عن الريحه لايمكن ان يوصف سوء الريحه الذي شمه بذيك اللحضه صاحبنا علطول مسك نفسه وطلع من الكراج قبل لا يغما عليه من سواء الريحه وحاول يشم اشويت هواء نقي ولاكن الريحه صارت طابعه عليه وبملابسه بمجرد الفتره يالي كان فيها عند الكرتون ماضل شي الا وسوه علشان يبع الريحه يالي طابعه عليه لا معطرات ولا اي شي كل ثانيه كانت الريحه تنتشر بسرعه كبيره فكان مافي حل ثاني فارجع للكراج وكان الكرتون لازال بمكانه مفتوح هلمره كان صاحبنا كان مستعد حط قباضات ملابس على انفه ولبس قفازات جلديه طويله وجاب معاه كيس زباله واقوى منضف قدر يحصله في البيت لاكن تبين ان ماكان يحتاج شي من هل اشياء تبين ان ماوح يحتاج ينضف الكرتون نفسه 


صدمة الجار ولكوابيس يالي رح يلاقيها من شوفت مافي الكرتون


لاكان بلمقابه كان لازم يعيش الكوابيس يالي بتلاحقه طول حياته
 يالي كان في الكرتون كان لحم فعلا لاكن ماكان لحم بقره او خروف الي كان في الكرتون كان جاره ميت لازال. قطعه وحده ومعفن على طول طلع صاحبنا وتصل بشرطه وبطبيعت الحال اخذوه علشان يحققو معاه لان في النهايه كانت الجثه في بيته وهو في كل الاحوال رح يكون المتهم الاول لاكن لحسن حضه بسرعه قدرو يعرفون ماكان لصاحبنا علاقه بموت جاره لان كان في دليل واضح يخلي اي مجال بشك يتفي اي علاقه له بموت جاره الدليل كان موجود مابين ايدين جاره نفسه كانت الكيمره الي يصور فيها كل يالي صار بحسب ماقال صاحبنا ان الشرطه وروه الفديوا يالي صوره جاره مره وحده بس لاكن هذي المره كانت كافيه علشان يعرف كل يالي صار وفي الفديوا كان جاره ضاهر بكل وضوح وهو داخل الكرتون خارج شركة شحن وكان يضحك ويتفاخر قدام الكيمره ان راح يعبر مابين الولايات وهو داخل هطرد كانت وحده من التحديات الغبيه لاكن هلمره اخذها لمستوى جديد كان شايل معاه داخل الكرتون زجاجات يستخدم الحمام فيها وكان شايل معاه اكل وماء ومخده واضائه طبعا ولكيمره يالي كانت بين ايدينه فاحركه زي هذي الجاره مارح يقدر يسويها لوحده فكان معاه صديقه يساعده في تحدياته الغبيه هو كان اخر واحد سكر عليه الكرتون وهو يالي وصله على شركة الشحن خلال الايام يالي بعده ضل الجاره يصور كل شي وهو داخل الكرتون وكان يوصف رحلته بلوضع يالي كان فيه بكل مرحله بكل مراحل هذي الرحله اخر لقطه كانت مسجله في الكيمره كانت لقطه واضحه ان الكرتون انقلب فيها ولجار طاح على رقبته وكسرها وهذي كانت نهايته في لحضه وحده انكسرت رقبته ومات وبعده ضلت الكيمره تسجل حتى خلص الشحن فيها صار ي واحد صاحبنا ماقال لشركه بعد ماوروه الفديوا شي واحد سمعه في المقطه الاخير شي واحد رح يلاحقه في كوابيسه لحد مايموت لما كان يشوف الفديوا وشاف اللحضه يالي انكسرت فيها رقبت جاره سمع سمع صوت بوضوح صوت كان حافظه صوت صرير باب الكراج
author-img
عالم الروايات الواقعية

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق
google-playkhamsatmostaqltradent